المؤتمر السنوي لشعبة الصنمين لحزب البعث العربي الاشتراكي

مة عربية واحدة
ذات رسالة خالدة
تحت شعار :
علينا أن نعمل منذ الآن وبشكل جدي على بناء سورية المستقبل على أسس متينة، سورية الحرةالقوية المستقلة، حيث لامكان للارهاب لامكان للتطرف لامكان للعملاء والخونة.
عقد المؤتمر السنوي لشعبة الصنمين لحزب البعث العربي الاشتراكي.
وبحضور الرفيق الدكتور مهدي دخل الله عضو القيادة القطرية رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام القطري.
وأمين فرع درعا الرفيق صالح الرفاعي.
ومحافظ درعا اللواء محمد خالد هنوس.
وأعضاء قيادة الفرع والشعب والفرق الحزبية، ومدراء المؤسسات الحكومية والفعاليات الاجتماعية.
وقد أكد الرفيق دخل الله بأن مؤتمر اليوم هو من أنجح المؤتمرات وأميزها.
و. قد قدمت مداخلات كثيرة من الفرق والفعاليات، وكان لفرقة جباب هذه المداخلات:
– من الناحية التنظيمية: ضرورة شحن الهمم والاستعداد للمرحلة المستقبلية ووضع البرامج المناسبة للتصدي للفترة المقبلة.
– الواقع التربوي: المطالبة ببناء مدارس جديدة ودعم المدارس بأبنية مسبقة الصنع كحل إسعافي وذلك لتجاوز عدد الطلاب في بعض القاعات الدراسية إلى أكثر من 50 طالب وطالبة .
– تفعيل المستوصف بشكل أكبر وذلك لسد النقص الحاصل بالكادر الطبي في البلدة.
إنشاء خزان مياه بالحي الجنوبي الغربي لحل معاناة أهالي الحي المذكور بعدم وصول مياه الشبكة إليهم.
– إحداث شعبة نفوس في البلدة مع العلم بأن المبنى والكادر متوفرين.
– النظر بموضوع المعاقين والذين لاتساعدهم حالتهم الصحية عن الذهاب إلى درعا للتسجيل أو لتجديد هوياتهم ، وذلك عبر تشكيل لجنة للذهاب إلى منازلهم وإنجاز معاملاتهم.
المجد والسلام والنصر لسورية
جيشا وشعبا وقائدا
والخلود لرسالتنا

مقالات ذات صله